الخميس 21 يونيو 2018 - 1إتصل بنا |
آسفي :بالفيديو ضريح سيدي واصل الأثري يفقد هيبته وجلاله فى النفوس بسبب الإهمال الذي طاله

الكاتب : آسفي تايمز | 13/12/2016 14:47 | التعليقات : 0

فقد ضريح سيدي واصل الأثري هيبته وجلاله فى النفوس حسب وصف القاطنين بجواره فى منطقة سيدي واصل، وبات يستخدم كوكر لتعاطى المخدرات ،يقضي فيه الشباب أوقاتهم ليلا ،وتحولت جنباته لمطرح للنفايات و مربط البهائم وفضلاتهم فى ظل إهمال كلي من طرف مندوبية وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية ،و المجلس البلدي ،والسلطة المحلية ،و كذا السكان المجاورين له التي لم تكلف نفسها تقديم ملتمس واحد تنبه فيه الجهات إلى ما طال هذا المكان الأثري المتجاوز عمر تواجده مئات السنين سيدي واصل الرجراجي الذي عاش قبل القرن السادس الهجري، قبل قدوم الوازانيين إلى المنطقة .

 

"آسفي تايمز" أجرت جولة ميدانية لهذا الضريح ،و رصد ت مدى الإهمال الذى طاله ... مشهد تقشعر له الأبدان ،حيث تحول هذا الضريح إلى وكر لتعاطي المخدرات وممارسة الرذيلة .ولتطرح هذه الوضعية القاتمة سيلا من الأسئلة حول عدم الاكثرات بما يطال هذا الضريح من اهمال وممارسات خادشة للحياء.

الرمزية التاريخية التي عاشها هذا فقيد الضريح ،و التي تحدث عنها الفقيه الكانوني في جواهر الكمال في تراجم الرجال بقوله: "... هذا الولي قديم العهد، جاء ذكره في المنهاج، بما يؤدن بأقدميته عن القرن السادس، وعليه حوش بالزاوية الواصلية التي يعمرها الشرفاء الوزانيون جنوب أسفي على مقربة منه ، ونسبت الزاوية إليه..." كان يجب أن تشكل  منطلقا كي تصان له في العصر الحالي هبته وجلاله في النفوس.

ومن باب إحترام القبور ،على الجميع أن يعيد للراقد المسلم هبته و جلاله بالنفوس ،فالمنطقة جلها، و لو بمجيئ الوزانيين إلا أنها أقترن تسميتها به "زاوية سيدي واصل "و أنشأت مدارس باسمه ابتدائية ،و إعدادية. إلا أن الفكر المتعفن غير إسم "إعدادية سيدي واصل " إلى "إعدادية عبدالرحمان الشناف" و هو نوع من طمس لهوية رجالات المنطقة و استبدالها برجال لا تربطهم بالمنطقة شيء ولا عمل و لا هم يحزنون .. و هو ما ترك استياء في نفوس قدماء تلاميذ الإعدادية و استمروا في تسميتها ب "إعدادية النخيلة " تحديا لاسم لا يعرف عنه الجميع شيء ،إلا رفقاءه يعرفون أنه رجل جاء في وقت الفراغ النقابي من مدينة الدار البيضاء و أسس مكتبا نقابيا ومات. 

و في نفس الوقت الذي طمست تسمية الإعدادية ،تم شطر المدرسة الإبتدائية لقسمين لتصير  بنفس البنية التحتية مدرتستين ، تحت إسمين .

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
إحجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات

جميع الحقوق محفوظة
آسفي تايمز © 2013