الخميس 18 يناير 2018 - 3إتصل بنا |
بلاغ حول حالات إغماءات جماعية لبعض تلميذات بالثانوية الإعدادية المنصور الذهبي بجماعة حد احرارة إقليم آسفي

الكاتب : آسفي تايمز | 19/05/2017 23:07 | التعليقات : 0

بلاغ حول حالات إغماءات جماعية لبعض تلميذات بالثانوية الإعدادية المنصور الذهبي  بجماعة حد احرارة إقليم آسفي

بمجرد توصل مصالح المديرية الإقليمية بآسفي يوم الجمعة 19 ماي 2017 على الساعة الثالثة بعد الزوال، بنبأ مفاده أن بعض التلميذات اللواتي يتابعن الدراسة بالثانوية الإعدادية المنصور الذهبي بجماعة حد احرارة إقليم آسفي تم نقلهم إلى مستشفى محمد الخامس بآسفي إثر شعورهن بضيق في التنفس و قيامهن بالصراخ بشكل جماعي، توجهت على الفور لجنة من المديرية الإقليمية على رأسها السيد المدير الإقليمي إلى المستشفى المذكور، حيث وقفت اللجنة على ما يلي:

-    تواجد بعض الآباء و الأمهات رفقة بعض التلميذات الذين غادرن قسم المستعجلات بعدما تبين أنهن في حالة صحية عاديةو طبيعية؛  
-     بعد استفسار أعضاء اللجنة للدكتور المداوم بقسم المستعجلات بشأن هذه الحالات، صرح بأن الأمر لا يعدو أن يكون مجرد هيستيرية جماعية أصيبت بها التلميذات، دون أن يشكل هذا الأمر خطرا صحيا عليهن، و قد سمح لبعضهن بالمغادرة بعد فحصهن؛
-    عاينت اللجنة جميع التلميذات اللواتي يتواجدن بقسم المستعجلات، و بعد استفسارهن حول ما حدث أكدن أنهن أصبن بحالة تخوف جراء سماع صراخ إحدى التلميذات فباشرن نفس الفعل بطريقة لاإرادية؛
-    صرح الطبيب المختص بقسم المستعجلات لأعضاء الجنة أثناء معاينتها لحالة التلميذات، أن الأمر عاد و أن هؤلاء التلميذات يتمتعن بصحة عادية و ينتظر قدوم أسرهن للسماح لهن بمغادرة المستشفى.
و بناء على التقرير المتوصل به من طرف السيد مدير المؤسسة تبين مايلي:
•    إن حالات الإغماء الجماعية وقعت على الساعة الثانية بعد الزوال يوم الجمعة 19 ماي 2017 خارج اسوار الثانوية الإعدادية المنصور الذهبي، وقد تم نقل المعنيات بالأمر (24 تلميذة) بواسطة سيارات الإسعاف إلى مستشفى محمد الخامس بآسفي؛
•    إن جميع التلميذات المعنيات بالأمر لا يستفدن من خدمات القسم الداخلي بالثانوية الإعدادية المنصور الذهبي؛
•    إن أبواب المؤسسة لا تفتح يوم الجمعة إلا بعد الساعة الثالثة بعد الزوال؛
•    إن الدراسة بالثانوية الإعدادية المنصور الذهبي تسير بشكل عادي، و أن التلميذات اللواتي غادرن المستشفى يمكنهن الالتحاق بمؤسستهن قصد متابعة دراستهن وفق استعمال الزمن المخصص لهن ما دام أنهن لا يستفدن من خدمات القسم الداخلي.
حرر بآسفي في 19 ماي 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
إحجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات

جميع الحقوق محفوظة
آسفي تايمز © 2013